مرحباً يا يناير....بقلم حنين محمد وكيع

0 تصويتات
سُئل يناير 14، 2019 بواسطة hlole
مرحباً يا شهر يناير....بقلم حنين محمد وكيع عبارات عن شهر يناير - كلمات جميله عن شهر يناير

كيف هي الساعات الأولى لهذه الجزيرة العربية فيك
هل تكررت لحظاتك ككل عام ...؟
هل لازال العرب يلتهمون بعضهم ويقدمون الجزيرة العربية وليمة شهية للغرب ...؟
هل  المختطفون القابعون في السجون يحتفلون بقدومك ايضاً ؟
يناير أرجوك أخبرني عن حال تلك النساء والاطفال المشردون نتيجة الحرب اللعينة كيف كان حالهم بقدومك وهم يعانون الفقد والفقر والبؤس معاً
ماذا عن تلك العروس التي استشهد زوجها والأم التي فقدت فيك وحيدها؟ كيف هو حالهما ...
لا تغضب مني أرجوك ولا تقل بأني فتاة بائسة وحروفي محطمة وسطوري شكوى وانين وعبارات متذمرة ..
سأبوح لك بالسر الذي جعل مني فتاة سوداوية ..
أنا عربية من شعوب تأكل بعضها لأجل تقديس حكام طغوا و تجبروا وقسمو الشعوب بين مؤيدا  ومعارضة ..
أنا من أرض يقال أنهم أرق قلوب وآلين افئدة ولكننا نراهم أشد خبثاً وعدوانية ..
مضى منذُ قدومك 13ساعة حاولت أن أشعل فيها شمعة أمل تضيئ ايامي القادمة ..
لكن كيف لأنثى تحمل هم وطن أكل الدمار ربوعه أن تحمل روح سليمة وتنثر ورد السلام في أرض قاحله وتربة فيها الالغام وبارود الرصاصات الطائرة وحذاء لطفل صغير كان يبحث عن لعبته فسلبت تلك الحرب روحه وبقايا لدماء جندي كان يحلم أن يعود لأمة يحمل بشارة النصر فمات برصاصة لايعلم لعدو أم صديق بها أصابه...
عذراً يا شهوراً و أرقاماً تزيد في عمرنا فالفرح الخاص بنا مقرون بحرية أوطاننا ....☆♪

بقلم حنين محمد وكيع

إجابتك

اسمك الذي سيظهر (اختياري):
نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.
مرحبًا بك إلى حلولي كم، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...