كثر في هذا الزمن وقوع الزلازل والفيضانات والحروب والمجاعات وغيرها من المصائب في كثير

0 تصويتات
سُئل يناير 2، 2019 بواسطة hlole
أخي الطالب: كثر في هذا الزمن وقوع الزلازل والفيضانات والحروب والمجاعات وغيرها من المصائب في كثير من دول العالم الإسلامية وغير الإسلامية، في ضوء فهمك لما ذكر ما تفسير ذلك بالنسبة لما يقع على الكفار من هذه المصائب وما يقع على المسلمين؟
حل كتاب الطالب تفسير اول الفصل الأول

يسعدنا أن نقدم لكم حل سؤال :
كثر في هذا الزمن وقوع الزلازل والفيضانات والحروب والمجاعات وغيرها من المصائب في كثير

إجابة واحدة

0 تصويتات
تم الرد عليه يناير 2، 2019 بواسطة hlole
الاجابه؛
الأحداث والمتغيرات وحلول كثير من العقوبات في هذا الزمان: من الزلازل، والأعاصير والفيضانات، والانهيارات، والجفاف والجدب، والحوادث المتجددة يجدها أمورا عظيمة بالنسبة للمسلمين إنذار الناس من عذاب الله ولأمتحنهم أيصبرون أم يكفرون ، وأما للكفار فهي عقاب على ذنوبهم و جاء التحذير والإنذار من الله تعالى في كتابه من الذنوب وعواقبها من خلال قصص الأمم الماضية وما حل بها عند ارتكاب المنكر.

اسئلة متعلقة

مرحبًا بك إلى حلولي كم، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...